منتدى حول جد الأشراف في المغرب العربي و شمال إفريقيا


    كتاب لباب الأنساب والألقاب والأعقاب للشيخ النسابة أبي الحسن علي بن ابي القاسم(إبن فندق)ج7

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد الرسائل : 327
    الأوسمة :
    البلد :
    أعلام :
    تاريخ التسجيل : 02/03/2008

    مصحف كتاب لباب الأنساب والألقاب والأعقاب للشيخ النسابة أبي الحسن علي بن ابي القاسم(إبن فندق)ج7

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد أبريل 13 2008, 23:24

    وقيل‏:‏ كانت فاطمة بنت النبي صلى الله عليه وآله مرضت مرضاً شديداً فقالت لأسماء‏:‏ ألا ترين أني قد بلغت ما بلغت من المرض وإذا مت احمليني على السرير ظاهراً فقالت أسماء‏:‏ لا والله إني لأصنع لك نعشاً كما رأيته بأرض الحبشة فقالت فاطمة رضي الله عنها‏:‏ فأرينيه فقالت أسماء‏:‏ فأرسلت صبياً حتى أتاني بجرائد رطبة وجعلت نعشاً كما رأيته وهو أول نعش وضع في العرب فتبسمت فاطمة‏.‏

    قالت أسماء‏:‏ وما رأيتها قط متبسمة إلا في تلك الساعة ثم جعلناها فدفناها ليلاً‏.‏

    وروى عبد الله بن جعفر أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله دخل علينا بعد قتل أبي وهو يمسح رأسي ورأس أخي وعيناه تذرفان بالدموع على لحيته ثم قال‏:‏ اللهم إن جعفراً قد قدم على أحسن الثواب فاخلفه في ذريته بأحسن ما خلفت أحداً من عبادك في ذريته‏.‏

    فقال عبد الله‏:‏ فأخذ رسول الله صلى الله عليه وآله يدي حتى رقى بي إلى المنبر وأجلسني أمامه على الدرجة السفلى والحزن يعرف فيه وقال‏:‏ إن المرء كبير بأخيه وابن عمه ألا إن جعفراً قد استشهد وقد جعل الله له جناحين يطير بهما في الجنة‏.‏

    ثم نزل من المنبر فدخل بيته وأدخلني معه وأمر بطعام فصنع لأهلي وبعثه إلى أخي وأجلسني وأخي في داره وأمر خادمته سلمى حتى طحنت الشعير ثم نسفته وخلطته بزيت وجعلت عليه فلفلاً فتغذيت أنا وأخي معه وما أكلت في مدة عمري طعاماً أطيب من ذلك‏.‏

    فأقمنا في بيته ثلاثة أيام ندور معه‏.‏

    فرآني بعد ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وأنا أشتري شاة فقال‏:‏ اللهم بارك له في صفقته فقال عبد الله‏:‏ فما بعت شاة ولا اشتريت إلا بورك لي فيه‏.‏

    وروى عثمان بن أبي سلمة أن النبي صلى الله عليه وآله مر بعبد الله بن جعفر وهو يصنع شيئاً من الطين كما يلعب الصبيان فقال له رسول الله صلى الله عليه وآله‏:‏ ما تصنع بهذا يا عبد الله فقال‏:‏ أبيعه يا رسول الله فقال عليه السلام‏:‏ ما تصنع بثمنه فقال عبد الله‏:‏ أشتري به رطباً وآكله فقال له النبي صلى الله عليه وآله‏:‏ اللهم بارك له في صفقة يمينه فكان ما اشترى شيئاً إلا ربح فيه‏.‏

    قيل‏:‏ طلب دهقان من عبد الله بن جعفر وقال‏:‏ اقض حاجة لي بما أوليتني فأهدى إلى الدهقان ثلاثين ألفاً من الدراهم فردها عليه عبد الله بن جعفر وقال‏:‏ نحن أهل بيت لا يتبع شفاعتنا بالدنيا وما فيها‏.‏

    فقال الدهقان‏:‏ إنك يابن جعفر نعم الفتى لطارق الليل إذا الليل أتى‏.‏

    وكان أهل المدينة يستدين بعضهم من بعض إلى أن يأتيهم عطاء عبد الله بن جعفر‏.‏

    وكان يقال له‏:‏ انظر لولدك فقال عبد الله بن جعفر‏:‏ إني علمت أن منع الموجود من سوء الظن بالمعبود‏.‏

    قال ابن سيرين‏:‏ جلب رجل سكراً من الشام إلى المدينة فكسر عليه فقيل له‏:‏ لو أتيت عبد الله بن جعفر لقبله منك وأعطاك الثمن فأتى عبد الله بن جعفر فأخبره بذلك فابتهج بذلك فأمر بإحضار الشكر ونثره بين يديه وقال لأهل المدينة‏:‏ انهبوا فلما رأى البائع الناس ينهبون قال‏:‏ جعلت فداك أنهب معهم فقال‏:‏ خذ ما شئت فجعل البائع يهيل في عرارته فلما فرغوا من ذلك قال له عبد الله بن جعفر‏:‏ كم ثمن شكرك فقال له‏:‏ أربعة آلاف درهم فأمر له بذلك مع زيادة‏.‏

    وقيل‏:‏ أسخياء بني هاشم الحسن والحسين رضي الله عنهما وعبد الله بن جعفر وعبد الله بن العباس‏.‏

    كان الحسن بن علي رضي الله عنهما أسخى أهل العصر لا يعطي إلا الجزيل فمن كان من أولاد الحسن بن علي رضي الله عنهما كان سخياً لا يعطي إلا الجزيل‏.‏

    والحسين بن علي رضي الله عنهما يعطي الجزيل والقليل فمن كان من أولاد الحسين بن علي رضي الله عنهما كان سخياً يعطي الجزيل والقليل‏.‏

    وكان عبد الله بن جعفر يعطي إذا سئل ويبتدىء إذا لم يسأل ومن أفطر معه رمضان كان عليه قوته وقوت عياله إلى السنة‏.‏

    وعبد الله بن العباس لا يمسي ولا يصبح إلا وعنده أرباب الحوائج‏.‏

    وقيل‏:‏ ضاقت يد عبد الله بن جعفر فصلى الجمعة في مسجد رسول الله عليه السلام وقال‏:‏ اللهم إنك عودتني عادة جريت عليها فإن انقضت مدة عادتي فاقبضني إليك وتوفني مسلماً وألحقني بالصالحين‏.‏

    فمات في الجمعة الأخرى وتوفي وهو ابن ثمانين سنة مات عام العجاف‏.‏

    وقيل‏:‏ حضر جنازته عمرو بن عثمان بن عفان وأبان بن عثمان وعمر بن سعيد بن العاص الأسدي فقالوا جميعاً‏:‏ يا عبد الله غم قريش هلك وقد بطن الأثرى بعدك مثلك‏.‏

    قال ابن قيس مات قلبي تشفه الأوجاع من هموم يحبها الأضلاع إذا أتانا بما كرهنا أبو السائل كانت بنفسه الأوجاع قال ما قال ثم راح سريعاً أدرك نفسه المسايا السراع يابن الأسماء لا أبالك تبغي غيرها لك نفاع بيته من بيوت عبد مناف مداطنا به المكان النفاع منتهى الجود والفتوة والمجد إذا قصر اللئام الرضاع المعقب من ولد إسحاق بن عبد الله بن جعفر‏:‏ جعفر بن إسحاق أولاده‏:‏ علي بن جعفر بن إسحاق ومحمد بن جعفر بن إسحاق وإسحاق بن جعفر بن إسحاق‏.‏

    ولا عقب لإسحاق بن جعفر‏.‏

    ثم الحسن بن إسحاق‏.‏

    وأولاده الحسين بن الحسن بن إسحاق وإبراهيم بن الحسن بن إسحاق‏.‏

    ثم عبد الله بن إسحاق وأولاده محمد بن عبد الله بن إسحاق وعبيد الله بن عبد الله بن إسحاق‏.‏

    ولبابة بنت عبد الله‏.‏

    وليحيى بن إبراهيم بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر ابن اسمه يحيى بن يحيى بن إبراهيم بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر‏.‏

    وأم يحيى بن يحيى أم ولد‏.‏

    ولأبي الكرام عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏:‏ محمد وهو محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    ولمحمد بن عبد الله‏:‏ عبد الله وإبراهيم وداود ومحمد وهم‏.‏

    عبد الله بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    وإبراهيم بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    ومحمد بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    وداود بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار وفي داود يقول الشاعر‏:‏ لكفل يا داود أسرع بالندى من ليل بالماء الذي يتسرع ولداود بن محمد‏:‏ سليمان ومحمد وعلي والحسن وعبد الله وفاطمة‏.‏

    سليمان بن داود بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    ومحمد بن داود بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    وعلي بن داود بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    والحسن بن داود بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    ولإبراهيم‏:‏ عبيد الله وأم محمد وعبد الله وهم‏:‏ عبيد الله بن إبراهيم بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر الطيار‏.‏

    أولاد يحيى بن محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر لمحمد بن معاوية بن عبد الله‏:‏ أم عون‏.‏

    ولعلي بن معاوية‏:‏ علي ومعاوية‏.‏

    وولد علي بن معاوية محمد وزينب وأم كلثوم‏.‏

    وولد الحسن بن معاوية‏:‏ فاطمة‏.‏

    وولد صالح بن معاوية‏:‏ محمد وفاطمة وأم كلثوم ولد إسحاق بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب القاسم بن إسحاق أحد رجال بني هاشم نفساً ورأياً وعقلاً‏.‏

    وأم كلثوم وفاطمة لأم ولد ولد القاسم بن إسحاق بن عبد الله بن جعفر الطيار‏:‏ علي بن القاسم وأم حكيم وأم أبيها وأم عون وإسحاق وجعفر وعبد الله وإسماعيل وعبد الرحمن وحمزة وداود وأم كلثوم وفاطمة لأم ولد وإبراهيم وسليمان وأسماء لأم ولد أخرى‏.‏

    علي بن القاسم بن إسحاق بن عبد الله بن جعفرالطيار عبد الله بن القاسم بن إسحاق بن عبد الله بن جعفر الطيار أمه فاطمة بنت الصالح بن معاوية بن عبد الله بن جعفر الطيار محمد وأم كلثوم وأم حكيم أمهم خديجة بنت إسحاق بن عبد الله بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم‏.‏

    ومن عقب عبد الله بن محمد بن عقيل الذي يقال له عبد الله الأحول‏:‏ عبد الرحمن بن مسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل بن أبي طالب‏.‏

    ومن عقب عبد الرحمن بن محمد بن عقيل عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد بن عقيل ولم يبق من الذكور له عقب لأن ابنه علي بن عبد الرحمن درج وابنته أم كلثوم عند جعفر بن محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه فعقبها من أولاد عمر الحسن والحسين وأم هاني وأم محمد‏.‏

    ولأم كلثوم أيضاً من عقيل بن محمد بن عبد الله بن محمد بن عقيل‏:‏ القاسم ومحمد وعلي وعبد الله وفاطمة وأم أم كلثوم حمادة بنت عبد الله بن محمد بن عقيل بن أبي طالب‏.‏

    العقبة السابعة‏:‏ أولاد زين العابدين رضي الله عنه وأولاد الحسن الثاني وزيد بن الحسن رضي الله عنه وأولاد جعفر بن محمد الحنفية وأولاد عبيد الله بن العباس وأولاد محمد بن عمر الأطرف والزينبية والعرضية وأولاد عبد الله الأحول ابن محمد بن عقيل يعتبر تساوى رتبهم إلى الأصول ويقال لذلك القعدد كما تقدم في الجدول الموضوع لهذا الترتيب ومن الله التوفيق‏.‏

    أولاد زين العابدين علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم الحسن بن زين العابدين رضي الله عنه والحسين الأكبر بن زين العابدين رضي الله عنه ولا بقية لهما وأمهما أم عبد الله بنت الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما‏.‏

    وأبو جعفر محمد الباقر رضي الله عنه وعبد الله وأمهما أيضاً بنت الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما‏.‏

    فأول من اجتمع له نسب الحسن والحسين الباقر رضي الله عنه فالباقر رضي الله عنه أشرف أرباب الأنساب وله نسب الحسن والحسين رضي الله عنهما ونسب الأكاسرة من قبل جدته شهربانوية وجدته ولد أم عبد الله من حافدات أبي بكر‏.‏

    وعبد الله بن زين العابدين رضي الله عنه‏.‏

    كان زيد بن الحسن المتولي لصدقات أمير المؤمنين علي رضي الله عنه فخرج زيد بن علي رضي الله عنه المصلوب إلى الخليفة هشام بن عبد الملك والتمس منه أن يجعل تولية ملك الصدقات إلى أخيه عبد الله بن زين العابدين رضي الله عنه فجعله هشام متولياً وزيد بن الحسن مشرفاً عليه‏.‏

    وعبد الله بن زين العابدين رضي الله عنه كان عالماً راوياً للأخبار وهو الذي يروي عن أبيه وأبوه عن جده رسول الله صلى الله عليه وآله أنه قد قال‏:‏ البخيل كل البخيل من إذا ذكرت عنده فلم يصل علي‏.‏

    وتوفي وهو ابن سبع وخمسين سنة‏.‏

    عمر بن زين العابدين رضي الله عنه وكان عمر أحد علماء السادة وكان المتولي لصدقات جده أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه في مدة عهده وكان لا يمنع من أكل من الصدقات شيئاً‏.‏

    وقال عمر‏:‏ المفرط في حبنا كالمفرط في بغضنا انزلونا ما أنزلنا الله به ولا تقولوا فينا ما ليس وتوفي عمر بن علي بن الحسين رضي الله عنهما وهو ابن سبعين سنة وكان أسن من زيد بن علي المصلوب‏.‏

    وزيد المصلوب قضيته معروفة وهو إمام الزيدية وقيل فيه لما قتل‏:‏ يأمن الطير والطيا ولا يأمن آل الرسول عند المقام حفظوا خاتماً وسمل رداء وأضاعوا قرابة الأرحام رحمة الله والسلام عليكم كما قال قام قائم بالسلام وله مع هشام بن عبد الملك الخليفة مقامات‏.‏

    وقيل‏:‏ لما خرج زيد من مجلس هشام قال هشام لأهل الشام‏:‏ ألستم تزعمون أن أهل هذا البيت قد بادوا لا والله ما انقرض قوم هذا خلفهم‏.‏

    وقيل أيضاً فيه‏:‏ غداة ابن النبي أبو حسين صليب بالكناسة فوق عود يظل على عمودهم ويمسي بنفسي أعظم فوق العمود فكم من والد لأبي حسين من الشهداء أو عم شهيد لقد نهجوا بقتل بني على ولحوا في ضلالهم البعيد الحسين بن علي بن الحسين رضي الله عنهما وقد روى الحسين بن علي رضي الله عنه وهو الحسين الأصغر عن أبيه وعن عمته فاطمة بنت الحسين رضي الله عنه وعن أخيه أبي جعفر الباقر رضي الله عنه وكتب الناس عنه الحديث‏.‏

    وكان الحسين الأصغر يتصدق كل يوم بدينار‏.‏

    ومات سنة سبع وخمسين ومائة من الهجرة بالمدينة ودفن بالبقيع ويقال له أبو عبد الله أعقب‏.‏

    وعبد الرحمن بن علي رضي الله عنه وسليمان بن علي رضي الله عنه وليس لعبد الرحمن ولا لسليمان ولد‏.‏

    وعلي بن علي بن الحسين رضي الله عنهما وكان أصغر أولاد زين العابدين وله عقب وتوفي وهو ابن ثلاثين سنة ومات بينبع وقبره بها‏.‏

    وخديجة‏.‏

    وأم عمر‏.‏

    ومحمد الأصغر لا بقية له‏.‏

    وفاطمة‏.‏

    وعلية‏.‏

    وأم كلثوم لأم ولد وأم جعفر وأم الحسين‏.‏

    والسلام‏.‏

    فصل زيد بن الحسن رضي الله عنه

    فأما زيد بن الحسن رضي الله عنه فابنه أبو محمد الحسن بن زيد والي المدينة من قبل جعفر المنصور‏.‏

    وقيل‏:‏ إن رجلاً من بني عقيل بن الطفيل بن مالك بن جعفر كانت له ابنة لها جمال وورع وكياسة فخطبها واحد من بني كلب فحمل والد الفتاة ابنته إلى المدينة وقال للحسن بن زيد‏:‏ هذه لا تصلح إلا لخدمتك وأنشد‏:‏ وإن أضحى معطلة طلاقا فهل صلح العقائل للعبيد فلست بكفوها فاخلع بذل ولكن كفوها للحسن بن زيد وقيل‏:‏ الحسن بن الحسن رضي الله عنه مات وترك أربعة آلاف دينار فقال زيد بن الحسن رضي الله عنه‏:‏ حلفت بالله أن لا يظل رأسي سقف بيت إلا سقف المسجد حتى أقضي دين أبي فلم يظل رأسه سقف بيت حتى قضى دين أبيه‏.‏

    فصل وولد الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما

    محمد بن الحسن وأمه رملة بنت سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل وسعيد صاحب رسول الله صلى الله عليه وآله ومن وعبد الله بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه وفيه البقية وله عبد الله بن عبيد الله بن عبد الله بن الحسن رضي الله عنه وفيه البقية وله عبد الله بن عبيد الله بن عبد الله بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه‏.‏

    وإبراهيم بن الحسن‏.‏

    والحسن بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه ويقال له‏:‏ المثلث ولأبيه الحسن المثنى والحسن الثاني‏.‏

    وزينب وكانت زينب عند الوليد بن عبد الملك الخليفة‏.‏

    وأم كلثوم وكانت عند الباقر محمد بن علي بن الحسين رضي الله عنهم وتوفيت عنده وليس لها منه ولد‏.‏

    وأمهم جميعاً فاطمة بنت الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما وأم فاطمة أم إسحاق بنت طلحة بن عبد الله صاحب رسول الله صلى الله عليه وآله وهو من أصحاب العشرة‏.‏

    وكان الحسن بن الحسن رضي الله عنه خطب إلى عمه الحسين بن علي رضي الله عنهما فقال له الحسين‏:‏ يابن أخي قد انتظرت هذا منك انطلق معي فجاء به حتى أدخله منزله فخيره بين فاطمة وسكينة فاختار فاطمة فزوجها إياه فقال الحسين رضي الله عنه‏:‏ فاطمة بنتي أكثر الناس شبيهاً بأمي فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله‏.‏

    وكان هذا التزويج في السنة التي قتل فيه الحسين رضي الله عنه‏.‏

    ومن كلام عبد الله بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه أنه قال لولده محمد النفس الزكية‏:‏ يا بني أد الله حقه وكف الأذى واقض الندى واستغن عن السلامة بطول الصمت في المواطن التي يدعوك نفسك إلى الكلام فيها فإن الصمت حسن على كل حال‏.‏

    وللمرء ساعات يضر فيها خطأه ولا ينفع صوابه‏.‏

    واعلم أن من أعظم الخطاء العجلة قبل الإمكان والأناة بعد الفرصة‏.‏

    يا بني احذر الجاهل وإن كان لك ناصحاً كما تحذر العاقل إن كان لك عدواً فيوشك أن يورطك مشورته في بعض المكاره‏.‏

    وقيل‏:‏ قال المنصور لعبد الله بن الحسن‏:‏ ايتني بابنيك محمد وإبراهيم فقال له عبد الله‏:‏ يا أمير المؤمنين إن بلائي أعظم من بلاء إبراهيم الخليل إن الله تعالى أمر خليله إبراهيم أن يذبح ابنه وهو لله طاعة وقال‏:‏ ‏"‏ إن هذا لهو البلاء المبين ‏"‏ وأنت تأمرني أن آتي بابني إليك حتى تقتلهما وهو لله عصيان فحبسه المنصور ثلاث سنين‏.‏

    وقيل‏:‏ كان جعفر بن محمد الصادق رضي الله عنهما جالساً على باب داره فمر به عبد الله بن الحسن وإخوانه وهم في القيود وعليهم الموكلون فبكى الصادق رضي الله عنه وقال‏:‏ ما على هذا بايع الأنصار رسول الله صلى الله عليه وآله ولقد بايعوه على أن يمنعوا ولده وذريته مما يمنعون منه أولادهم وذراريهم‏.‏

    وقيل‏:‏ إن إبراهيم بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه كان أشبه الناس برسول الله صلى الله عليه وآله‏.‏

    مر الحسن بن الحسن بن الحسن المثلث بإبراهيم بن الحسن وهو يعلف له إبلاً له فقال‏:‏ أتعلف إبلك وعبد الله بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه محبوس أطلق علفها يا غلام فاطلقها ثم صاح في أدبارها فذهبت فلم يوجد منها واحدة‏.‏

    وتوفي إبراهيم بن الحسن بن الحسن رضي الله عنه في ربيع الأول سنة خمس وأربعين ومائة بالهاشمية في حبس أبي جعفر المنصور وهو ابن سبع وستين وهو أول من مات في الحبس من بني الحسن رضي الله عنه‏.‏

    وقيل‏:‏ له إبراهيم الغمر‏.‏

    وتوفي الحسن بن الحسن المثلث سنة خمس وأربعين ومائة بالهاشمية في الحبس وهو ابن ثمان وستين سنة‏.‏

    وجعفر وداود وفاطمة ومليكة أولاد الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم أمهم أم ولد‏.‏

    وجعفر أسن ولد الحسن بن الحسن رضي الله عنه‏.‏

    وداود بن الحسن كان شجاعاً سخياً وأمه أم ولد وهو الذي حبسه أبو جعفر المنصور فخلص من الحبس بسبب دعاء والدته وهو دعاء الاستفتاح الذي يدعى به في نصف من رجب‏.‏

    أولاد عمر بن الحسن بن علي رضي الله عنهما منهم محمد وأمه رملة بنت عقيل بن أبي طالب وأم سلمة‏.‏

    وكان عمر رجلاً ناسكاً من الدين والورع وابنته أم سلمة عند عبد الله بن هاشم بن المسور بن مخرمة ولم يلد له‏.‏

    وقيل‏:‏ قد انقرض ولد عمر بن الحسن بن علي رضي الله عنهما‏.‏

    وولد الحسين الأثرم وهو الحسين بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما‏:‏ علي بن الحسين وهو أخو فاطمة بنت الحسين بن الحسن لأمها وعلي بن الحسين بن الحسن وحسين ومحمد وأمهم عبدة بنت علي بن الحسين بن علي رضي الله عنهم‏.‏

    قيل‏:‏ وانقرض ولد الحسين الأثرم إلا من قبل بناته أم سلمة بنت الحسين‏.‏

    وكانت أم كلثوم بنت الحسين بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما عند إسماعيل بن عبد الملك بن الحرب بن الحكم ولها منه مسلمة وإسحاق ومحمد والحسين‏.‏

    والحسن بن زيد بن الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما أولاده محمد والقاسم وأم كلثوم أمهم زينب بنت الحسن بن الحسن بن علي رضي الله عنهما وعلي وإبراهيم أمهم أم ولد يدعى أم الحميد‏.‏

    وعبد الله بن الحسن بن زيد أمه الزائدة بنت بسطام بن عمير بن قيس‏.‏

    وإسماعيل وإسحاق ومن أولاد محمد بن الحنفية عبد الله بن جعفر بن محمد بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه‏.‏

    ومن أولاد العباس بن علي‏:‏ الحسن بن عبيد الله بن العباس بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وعبد الله بن عبيد الله بن العباس‏.‏

    وأولاد عمر الأطرف‏:‏ عبد الله بن محمد بن عمر وعبيد الله بن محمد بن عمر وجعفر بن محمد بن عمر‏.‏

    وعمر بن محمد بن عمر‏.‏

    والجعفرية الزينبية‏:‏ محمد بن علي بن عبد الله بن جعفر‏.‏

    وإسحاق بن علي بن عبد الله بن جعفر‏.‏

    من الجعفرية العرضية‏:‏ إسحاق بن عبد الله بن جعفر والقاسم بن عبد الله بن جعفر‏.‏

    ومن أولاد عبد الله الأحول العقيلي محمد بن عبد الله بن محمد بن عقيل ومسلم بن عبد الله بن محمد بن عقيل‏.‏

    فهؤلاء الطبقة السابعة وهم الذين تساووا في الرتبة ويقال لذلك‏:‏ القعدد‏.‏

    وقد تقدم بيان القعدد‏.‏

    ويأتي بعد ذلك جدول الطبقة السابعة بالقعدد والله تعالى الموفق‏.‏

    .

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يوليو 22 2017, 15:31